أطباء يحذرون من تفشى الأمراض بسبب محال الفراخ الملوثة بالإسكندرية

أطباء يحذرون من تفشى الأمراض بسبب محال الفراخ الملوثة بالإسكندرية
كتب -

 

الإسكندرية _عمرو أنور :

 

تعانى المناطق الشعبية بالإسكندرية من إنتشار عد من الأمراض المعدية بين المواطنين بسبب تلوث الإغذية أو عدم الرقابة على المحال والمطاعم المتواجة فى تلك المناطق

ومن بين أكثر مناطق الإسكندرية تفشيا للأمراض عزبة سكينة وخروعة ونجع العرب والمتراس وهى مناطق مأهولة بالسكان تغيب فيها الرقابة الصحية والتموينية على غالبية المحال والمنشأت التجارية الواقعة هناك

وقد رصدت حملة تغيير بالإسكندرية عد من أبرز المشكلات التى يعانى منها سكان عزبة سكينة فى شرق الإسكندرية حيث كشف تقرير للحملة أن نسبة الإصابة بفيروس سى بسكينة تخطت ال30 % وأرجعت الحملة أن تلوث مياه الشرب فى العزبة سببا رئيسيا فى تفشى المرض

أما أكثر الأشياء خطورة فى العزبة بحسب ما رصدته حملة تغيير أن محال بيع الفراخ تقوم بذبح الفراخ وإلقائها على الأرض ما يؤدى إلى إصابة اللحوم بأمراض وبائية خطيرة

وحذر إيهاب القسطاوى منسق تغيير الإسكندرية من خطورة الوضع الغذائى فى تلك المناطق  العشوائية مؤكدا انه لا توجد رقابة صحية أو تموينية على معظم المحال

أما فى عزبة خروعة التابعة لحى المنتزة فيعانى غالبية السكان من أمراض مثل التحجر الرئوى وفيروس سى أيضا نتيجة تلوث البيئة هناك جراء تصاع أخنة أحد مصانع  السيراميك بالمنطقة والمملوك لعدد من المستثمرين الأجانب ورغم معاناة السكان منذ عدة سنوات من الأدخنة الملوثة وقيامهم بإرسال شكاوى  عديدة لجهاز شئون البيئة إلا أن أحد لم ينقذهم من التلوث

ويقول أشرف شوقى من سكان عزبة  خروعة لولاد البلد أن العزبة لا توج بها خدمات أو أى مزايا للسكان ،وكل ما يتواجد هو وحدة صحية صغيرة مغلقة دائما وطالب المسئولين بمحافظة الإسكنرية بالنظر بعين الرحمة لهم وإنقاذهم من التلوث

وحذر الدكتور مصطفى قويدر عضو البرلمان السابق من تفشى الأمراض بصورة كبيرة داخل مناطق الإسكندرية الريفية منها أبيس وقراها ومناطق سكينة والزوايدة وأسكوت بالمنتزة مؤكدا ان عدم الرقابة الصحية على كثير من المطاعم والمحال بتلك المناطق يصيب الأطعمة ببكتيريا السالمونيلا والأمراض المعدية مثل الأنفلونزا والسعال المزمن وطالب الحكومة بتشديد الرقابة على تلك المناطق من أجل حماية الفقراء