أسوان ترفع شعار وطن واحد ودم واحد احتفالا بالقيامة

أسوان ترفع شعار وطن واحد ودم واحد احتفالا بالقيامة
كتب -

أسوان – هناء محمد الخطيب:

” وطن واحد ودم واحد”، تحت هذا الشعار جرت الاحتفالات بعيد القيامة المجيد بأسوان، والتى شهدت إقبالاً شعبياً كبيراً من المسلمين لتهنئة إخوانهم الأقباط في مختلف الكنائس التابعة لطوائف: الأرثوذكس والكاثوليك والإنجيلية، وتقدم المهنئين محافظ أسوان، مصطفي يسرى، وقيادات مديرية الأوقاف والأزهر الشريف, والقيادات العسكرية والأمنية والتنفيذية والحزبية والشعبية والنقابية والمرأة، بالإضافة إلى مجموعة من شباب حملة” مستقبل وطن”.

وأشار المحافظ أن مظاهرة الحب التي عمت أعياد القيامة فى الشوارع والميادين والمتنزهات من خلال مشاركة وطنية واسعة لإخوانهم من الأقباط أكدت على روح الوحدة والتآخي بين نسيج الأمة الواحدة.

مؤكداً على أن وحدة الشعب المصرى وقدرته كفيلة بعبور المحن والأزمات، لأن مصر غنية برجالها العظماء وأبنائها الأوفياء الذين سيثبتون أمام العالم بأنهم قادرين؛ بإرادتهم الحديدية؛ على تحقيق الحلم وإقامة دولة مدنية حديثة يسود فيها العدل والمساواة والديمقراطية والحرية.

ومن جانبه أعرب نيافة الأنبا هدرا، مطران أسوان، عن تقديريه وامتنانه لما لمسه من مئات المسلمين الذين توافدوا لمشاركة أخوانهم الأقباط في احتفالات عيد القيامة، ليعكس ذلك قدرة الإنسان المصري في مواجهة الأزمات والكوارث؛ سواء أكانت طبيعية أو حروب أو إرهاب أو قبلية، مشيراً إلي أن الإرهاب لا يفرق بين أبناء الوطن الواحد سواء أكانوا مسلمين أو مسيحيين، وهو” الإرهاب” يستهدف كيان الوطن كله وزعزعة استقراره وإشعال الفتنة هنا وهناك، وأن مواجهته” الإرهاب” تحتاج إلي التماسك والترابط” لأننا شركاء في بنيان واحد وجسد واحد”.

فيما أكد الشيخ محمد عبد العزيز، وكيل مديرية الأوقاف، علي أن الهلال والصليب أقوى من أي محاولات خارجية تستهدف التفرقة، موضحاً أن توافد الآلاف من المصريين بمختلف دياناتهم وطوائفهم علي الكنائس يعكس أننا علي مر العصور قادرون علي تجاوز الأزمات، وهو ما يؤكد على أن القاعدة الشعبية ترفض أي محاولات لبث الفتنة .

 فيما أكد الأب أنطونيوس، راعي كنيسة الكاثوليك، علي أن الشعب المصري لن يلتفت إلي أصوات المتشددين والمتعصبين لأنه شعب حضارة علي مر العصور، مشيراً إلي أن المشاركة والتكاتف المجتمعي في مختلف المواقف والأزمات تؤكد علي ذلك.

فى حين أشاد القس مكرم فهيم، راعي الكنيسة الانجيلية، بحرص محافظ أسوان والقيادات التنفيذية والأمنية علي تقديم التهنئة للطائفة الإنجلية، والمشاركة الوجدانية لشعب الكنيسة من مختلف فئات المجتمع الأسواني في كل المناسبات والاحتفالات الدينية والاجتماعية مما يساهم في دفع التعاون والتماسك في مواجهة التحديات لتحقيق التنمية الشاملة علي أرض المحافظة.