مظاهرات وقطع طرق فى مراكز وقرى الشرقية والأمن يقبض على 4 قيادات إخوانية

مظاهرات وقطع طرق فى مراكز وقرى الشرقية والأمن يقبض على 4 قيادات إخوانية
كتب -

الشرقية – عادل القاضى:

قطع متظاهرون مناصرون لجماعة الإخوان المسلمين الطريق العام ههيا- الزقازيق، مرددين هتافات منددة بما وصفوه بـ “حكم العسكر”، منها “ارحل يا سيسي مرسي رئيسي..يسقط يسقط..حكم العسكر”، في الوقت الذي أعلنت فيه مديرية أمن الشرقية حالة الاستنفار العام لمواجهة ما اسمته بـ “العنف والارهاب ضد منشأت الدولة”.

ونظمت جماعة الإخوان المسلمين مسيرة بمراكز: فاقوس والحسينية وأبوحماد ومنياالقمح، شهد بعضها أعمال عنف وحرق محول كهرباء بمركز أبوحماد، وتعطيل للطرق العامة منها طريق منياالقمح- الزقازيق، وفاقوس- أبوكبير، وكفرصقر، وشهدت مدينة الزقازيق زحاما مروريا خانقا نتيجة للتواجد الأمني واللجان المرورية التى قامت بتفتيش السيارات وفحص الركاب والسائقين وتحديد خط سير كل سيارة على حدة.

ونظم أهالى قرية العدوة التابعة لمركز ههيا؛ مسقط رأس الرئيس الأسبق محمد مرسى؛ مظاهرات وسلاسل بشرية بشوارع القرية والطريق العام ههيا- الزقازيق، معتطلين الحركة المرورية، مطالبين بإطلاق سراح الرئيس “المعزول” ابن قريتهم، وخروج جميع المحبوسين “سياسيا”، وإلغاء عقوبات الاعدام و”القصاص للشهداء”، وتنفيذ مطالب ثورة 25يناير.

وفي نفس السياق ألقت الشرطة القبض علي العديد من القيادات الأخوانية بمراكز: مشتول السوق ومنيا القمح وأبوحماد، لاتهامهم بالتحريض علي العنف ضد الجيش والشرطة، وقال مصدر أمني أن الأمن “تمكن من القبض علي 4 من القيادات البارزة من جماعة الاخوان المسلمين، فجر الخميس”.

كان التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب قد دعا فى بيان له للتظاهر اليوم فى الذكرى الأولى لإعلان خارطة الطريق وعزل الرئيس الأسبق، محمد مرسى، كما دعا التحالف إلى أن “يكون 3يوليو يوم غضب عارم، يضع بداية لنهاية “الانقلاب العسكرى” بما يؤهل لمرحلة الحسم، ويدعو الثوار إلى الانطلاق في كل مكان، ولا يتأخرون عن دعوات التظاهر المعلنة، والحشد المركزي من المساجد باتجاه ميادين التحرير، وفي المحافظات كافة”.