عامل بالبروبلين يضرب عن الطعام للمطالبة بحضور رئيس الوزراء لحل الأزمة

عامل بالبروبلين يضرب عن الطعام للمطالبة بحضور رئيس الوزراء لحل الأزمة
كتب -

بورسعيد – محمد الحلوانى:

أعلن أحد العاملين بالشركة المصرية لانتاج البروبلين والبولي بروبلين، ببورسعيد إضرابا مفتوحا عن الطعام، اليوم الجمعة، للمطالبة بحضور رئيس الوزراء والوزراء المختصين لمصنع الشركة ببورسعيد لبحث وتنفيذ كل مطالب العمال المعتصمين.

ولفت أحد العاملين بالشركة، فضل عدم ذكر اسمه، أن العامل محمد محمد فتحى، 34 سنة، بدأ اليوم إضرابا مفتوحا عن الطعام، وأنه ينتظر مرور 24 ساعة كى يبلغ النيابة رسميا بدخوله فى إضراب عن الطعام وعرض مطالبه، التى يأتى فى مقدمتها حضور رئيس الوزراء والوزراء المختصين لمصنع الشركة ببورسعيد لبحث وتنفيذ كل مطالب العمال المعتصمين.

وكان العمال المعتصمين قد أصدروا بيانا، أمس الخميس، هنئوا فيه جميع العمال بالدولة بعيد العمال، وشكروا جميع النقابات والاتحادات العمالية والجهات التى أعلنت مساندتها لهم فى الاعتصام السلمي ضد تعسف إدارة الشركة فى تنفيذ مطالبهم المشروعة.

وجدد العاملون عزمهم على الاستمرار فى الاعتصام حتى تتحقق مطالبهم، منبهين إلى حرصهم على دفع عجلة الانتاج، وتحميل إدارة الشركة كامل المسؤولية عن تعطيل الإنتاج.

يذكر أن أكثر من 400 عامل بالشركة المصرية لانتاج البروبلين والبولي بروبلين، ببورسعيد قد دخلوا، السبت الماضى، فى اعتصام مفتوح للمطالبة بتنفيذ مطالبهم المتمثلة فى إقالة إدارة الشركة، والغاء اللائحة الداخلية للشركة، وما يترب عليها من قرارت، واقرار لائحة جديدة تتناسب مع احتياجات العمال، وصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة من ثلاث سنوات.