زيادة جديدة في سعر الدولار مقابل الجنيه بالسوق السوادء

زيادة جديدة في سعر الدولار مقابل الجنيه بالسوق السوادء دولار - صورة ارشيفية

 حافظ دولار السوق السوداء على نسقه التصاعدي مقابل العملة المحلية، خلال تعاملات اليوم الأربعاء، وقفز ما بين 10-15 قرشا بالسوق السوداء، في الوقت الذي واصل فيه ثباته على مستوى التعاملات الرسمية.

وبلغ دولار السوق السوداء 17.20 جنيه للشراء، و17.35 جنيه للبيع، فيما لم يتغير سعره بالبنوك مسجلا  8.83 جنيه للشراء، و8.88 جنيه للبيع.

وقال متعاملون بسوق الصرف إن استمرار ندرة الدولار بالبنوك يعني استمرار اشتعال سعره في السوق السوداء، لأنها الطريقة الوحيدة التي يحقق بها المضاربون أغراضهم بالتربح السريع.

وتعاني مصر نقصا حادا في العملة الصعبة نتيجة تراجع إيرادات السياحة والاستثمار الأجنبي والصادرات وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

ودفعت تصريحات مديرة صندوق النقد الدولي، كريستين لاجارد، الدولار نحو مستويات جديدة مقابل الجنيه المصري، ليكسر حاجز الـ17 جنيهًا في سوق الصرف السوداء.

وقالت لاجارد إن صندوق النقد يرحب بتوجهات الحكومة المصرية، التي تحاول تنفيذ اشتراطات الصندوق لتتمكن من الحصول على القرض، وأضافت “إذا ما قرروا المضي قدما في الإصلاحات، فإن الصندوق بالتأكيد سيدعم تلك الخطوة، وسنضع أموالا على الطاولة لمساعدتهم على طول الطريق”.

وتطرقت لاجارد، في تصريحات أول أمس الخميس، لسعر الصرف واصفة الوضع بـ “الأزمة”، وذلك بسبب الفرق بين سعر الصرف الرسمي والسعر في السوق الموازية بنسبة 100%، ونصحت بأنه يجب التعامل مع تلك المشكلة، مبدية اعتقادها بأن السلطات المصرية على صواب في ضرورة الإعداد الجيد لحل الأزمة.

ورهنت كريستين موافقة مجلس المديرين التنفيذين بالصندوق على طلب مصر الحصول على القرض، بتحركها لإصلاح سعر الصرف ودعم الطاقة.

وأعلن البنك المركزي قبل أسبوعين ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي بنحو 3 مليارات دولار ليصل إلى 19.59 مليار دولار بنهاية شهر سبتمبر، وهو أعلى مستوى له منذ أبريل من العام الماضي، عندما استقبلت مصر نحو 5 مليارات دولار ودائعا وقروضا بعد مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي،  وكانت مصر تمتلك نحو 36 مليار دولار من احتياطي النقد الأجنبي قبل ثورة 2011.

الوسوم