بدء أعمال اليوم الثاني لدورة أساسيات جراحة الكلى لـ 13 طبيبًا أفريقيًا بالمنصورة

بدء أعمال اليوم الثاني لدورة أساسيات جراحة الكلى لـ 13 طبيبًا أفريقيًا بالمنصورة
كتب -

الدقهلية- محمد بازيد:

أقام مركز جراحة الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة أعمال اليوم الثاني، لـ “الدورة التدريبية العالمية الثالثة على أساسيات جراحة الكلى والمسالك البولية لدول حوض النيل التي انطلقت أمس الجمعة، وتستمر لمدة 5 أيام، على أن تنتهي يوم 21 أكتوبر المقبل، بالتعاون مع وزارة الخارجية، والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، والبنك الإسلامي للتنمية، والوكالة الدولية للشراكة من أجل التنمية.

يشارك في الدورة 27 طبيبًا متدربًا من 13 دولة هي: أوغندا، وأثيوبيا، وأرتيريا، والكنغو الديمقراطية، وجيبوتي، ورواندا، وكينيا، وتوجو، وجزر القمر، وكوت ديفوار، وجامبيا، وموزمبيق، وبنين.

وقال الدكتور أحمد شقير، رئيس قسم جراحات الكلى والمسالك البولية بالجامعة إن البرنامج العلمي يشمل محاضرات تدريبية وعلمية، على مدار خمسة أيام تحتوي على عرض مباشر لجراحات وبث حي من غرفة العمليات للمتدربين، في قاعة المحاضرات، يحاضر خلالها نخبة من أساتذة مركز الكلى، على أن يتم عمل مناقشات مباشرة عن طريق دوائر الفيديو كونفرانس بين المحاضرين والجراحين بغرفة العمليات وكذلك المتدربين.

وقال الدكتور محمد القناوي، رئيس جامعة المنصورة، إن الدورة استكمالًا لخطة الدورات العالمية لمركز الكلى ونقل خبراته الطبية المتميزة لقارة أفريقيا، وكذلك التأكيد على دور مصر الريادي من خلال المراكز الطبية والمهارات المتميزة لمركز جراحة الكلى والمسالك البولية، والذي يعد من المراكز الطبية المصنفة عالميًا في مجال التخصص، كما تعد الدورة فرصة كبيرة للتعاون مع الأطباء من الدول الأفريقية المختلفة، من خلال نقل الخبرات الطبية في التخصصات الدقيقة في أمراض وجراحات الكلى والذي تحتاجه الشعوب الأفريقية.