“النويرة” و”براوة” تتصدران المشهد الانتخابي بجولة الإعادة بإهناسيا

“النويرة” و”براوة” تتصدران المشهد الانتخابي بجولة الإعادة بإهناسيا
كتب -

بني سويف – جابر عرفة:

احتلتا قريتي “النويرة” و”براوة” المشهد الانتخابي بجولة الإعادة بدائرة إهناسيا، بعد زيادة الإقبال على اللجان الانتخابية، من أجل التصويت لصالح مرشحي القريتين.

وتسعى كل قرية للفوز بالمقعد الثاني لدائرة إهناسيا، بعد أن حسم المقعد الأول لصالح المرشح علي بدر، ابن بندر إهناسيا بنسبة 75 %، بعد حصوله بالجولة الأولى على 29 ألف صوت انتخابي، وبفارق 13 ألف صوت عن أقرب منافسيه، وهو أحمد حسين البراوي، ابن مجلس قروي براوة.

وكثف أنصار المرشح البراوي من الساعات الأولى لليوم الأول بجولة الإعادة، من وجودهم أمام اللجان للتصويت لصالح مرشحهم، بالإضافة إلى حثهم لأهالي القرية للتصويت لصالح ابن القرية، إذ يسعى مجلس قروي براوة للفوز بالمقعد الثاني، في سابقة هي الأولى، لأن مجلس قروي براوة هو الوحيد بدائرة إهناسيا، الذي لم يمثل بمجلس النواب من قبل.

بينما يسعى أهالى قرية النويرة إلى اقتناص المقعد الثاني، خوفا من أن يفوز البندر بالمقعدين، وتصب جميع خدمات النائبين للبندر فقط، لذلك شهدت لجان النويرة زحاما كبيرا، لدرجة أن غرفة عمليات الانتخابات بإهناسيا وصفت التصويت بالـ”القوي”.