الأغنياء يضربون عن بنزين 95 غير المدعم

الأغنياء يضربون عن  بنزين 95 غير المدعم
كتب -

القاهرة – ولاد البلد

تراجعت معدلات استهلاك البنزين 95، الذي تستخدمه السيارات الفارهة وسيارات الدبلوماسيين، بصورة حادة فى السوق المحلى بحسب تقرير صادر عن الهيئة العامة  للبترول.

 وأوضح  التقرير أن استهلاك بنزين 95 سجل عام 2012/2013 حوالى 26 ألف طن، مقابل 43 ألف طن فى عام 2011/2012 بانخفاض نسبته 5ر39 % ، واستمر فى منحنى الانخفاض الحاد ليسجل فى الشهور التسعة الأولى من عام 2013/2014 حوالى 5 آلاف طن فقط .

وناشدت هيئة البترول،  أصحاب السيارات الفارهة والهيئات السياسية وسيارات الشركات الكبرى لاستخدام بنزين 95، مشيرة إلى أنه يحسن فى اقتصاديات استهلاك الوقود، وإطالة عمر المحرك، وتقليل مصروفات الصيانة، نتيجة استخدام البنزين عالى الأوكتين الموصى به من قبل مصنعى السيارات.

وأضافت أن التحول لاستخدام البنزين 95 بدلاً من الأنواع الأخرى من البنزين المدعومة من الدولة سيعود بالنفع على الاقتصاد القومى، ويحقق جانباً من التوازن والعدالة الاجتماعية .  

وقالت إن بنزين 95 متوافر، فى محطات تموين السيارات الموزعة جغرافياً، على مستوى الجمهورية لتلبية الطلب عليه .

وكانت حكومة هشام قنديل، رئيس الوزراء الأسبق ألغت في نهاية 2012 دعم بنزين “95”، الذي تستخدمه الطبقات الغنية، وأصحاب السيارات الفارهة وسيارات الدبلوماسيين،فى ظل ارتفاع عدد أصحاب السيارات من الشرائح المتوسطة التى بدأت تستخدم هذه النوعية، نتيجة لتزايد حدة أزمة نقص كميات بنزين 90، و بنزين 92 خلال  صيف 2012.

ويباع لتر بنزين 95 في المحطات ب 5.85  جنيه،  فيما كان سعر قبل رفع الدعم 2.75 جنيه فقط .